الأحد، 12 شوال 1445هـ| 2024/04/21م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية
نشرة الأخبار ليوم الأحد من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا  2024/03/03م

بسم الله الرحمن الرحيم

نشرة الأخبار ليوم الأحد من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا

2024/03/03م

العناوين:

 

  • مظاهرات حاشدة للحرائر وسط إدلب، في إطار الحراك الثوري المطالب بإسقاط الظالمين، وإطلاق المعتقلين.
  • عصابات النظام تواصل قصفها لريف إدلب، وقتلى وجرحى للعصابات بهجومين منفصلين في ريف درعا.
  • كيان يهود يواصل مجازره في غزة، ويحول المساعدات إلى فخاخ للموت والحكام العملاء منشغلون بمسرحيات "الإنزالات" السخيفة.

 التفاصيل:

 

واصل الحراك الثوري اليومي المطالب باستعادة قرار الثورة وإطلاق المعتقلين وإسقاط القادة المرتبطين، فعالياته الشعبية في ريفي حلب وإدلب. فقد خرجت اليوم مظاهرة حاشدة للحرائر من أهالي المعتقلين في ساحة الساعة وسط مدينة إدلب طالبت بإسقاط الجولاني وجهاز أمنه العام وإطلاق المعتقلين وسط تفاعل لافت من أهالي إدلب، بينما خرجت أمس مظاهرات ليلية للأحرار في مدن وبلدات أطمة وديرحسان وفيلون ومخيم ريف حلب الجنوبي ومخيمات دير حسان ومخيمات تجمع الكرامة بريف إدلب والأتارب والسحارة وبابكة والباب واعزاز وصوران وكفرة بريف حلب, وطالب المتظاهرون بإسقاط الجولاني وحل جهاز الأمن العام وإطلاق المعتقلين واستعادة قرار الثورة وفتح الجبهات, وأكدوا على الثبات على الحراك وسلميته حتى تحقيق كافة مطالبه.

 

شن الطيران الحربي الروسي، أمس السبت، غارات استهدفت قرية في ريف جسر الشغور غربي إدلب، في حين قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة مواقع جنوبي المحافظة. وقال ناشطون إن قصفاً جوياً روسياً طال محيط قرية الغسانية غربي إدلب، دون ورود أنباء عن وقوع خسائر بشرية. وأضافت المصادر أن عصابات النظام قصفت بالمدفعية الثقيلة مواقع متفرقة في القرى والبلدات الواقعة جنوبي إدلب، إذ استهدف القصف كلاً من البارة والفطيرة وفليفل ودير سنبل وبينين وسفوهن والرويحة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

 

أفادت مصادر محلية بإصابة ضابطين ومجند من مرتبات اللواء 15 في عصابات النظام إثر استهداف سيارة عسكرية بعبوة ناسفة بالقرب من حاجز السرايا في محيط قرية الفقيع شمالي درعا. في السياق تم تسجيل قتيل وعدد من الجرحى من صفوف عصابات النظام إثر استهداف سيارة عسكرية على طريق قرية البكار غربي درعا.

 

قال "بدر جاموس"، رئيس هيئة التفاوض ـ إحدى أدوات إنهاء الثورة وجرها نحو الجلوس مع نظام الإجرام لإعطائه الشرعيةـ، إنه بحث مع الشبيح الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسون، خلال لقاء ضمن فعاليات منتدى الدبلوماسية الدولي في مدينة أنطاليا، تداعيات جمود العملية السياسية على الوضع في سوريا، وقال إنه أكّد له خطورة الاستمرار بتعطيل الحل السياسي، وعرقلة تطبيق القرار الدولي 2254. وزعم جاموس أنه جرى مناقشة الوضع السياسي بشكل عميق، وأنه أكد ضرورة أنْ تعمل الأمم المتحدة على حل متكامل وواضح، وتضع جدولاً زمنياً وثوابت تُلزم كل الأطراف للمضي بحل سياسي يتوافق مع القرارات الدولية. وشدد خلال الجلسة مع بيدرسون أنه يجب على الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ألا يضعانا في نفس خانة النظام حين لا يعلن من هو المسؤول عما وصلت لها الأمور. وتناسى جاموس أن الأمم المتحدة التي يطالبها بالحل هي إحدى أدوات أمريكا في دعم نظام الإجرام الأسدي عميل أمريكا.

 

في اليوم التاسع والأربعين بعد المئة للحرب على غزة، شن طيران الاحتلال غارات عنيفة على رفح وخان يونس جنوبي القطاع، كما استهدف شاحنة مساعدات في دير البلح وسط القطاع، مرتكبا مجزرة جديدة أسفرت عن استشهاد 8 فلسطينيين وإصابة آخرين. وأعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة أن الاحتلال ارتكب 9 مجازر في القطاع راح ضحيتها 90 شهيدا و177 مصابا خلال الساعات الـ24 الماضية. وأفادت الوزارة بأن حصيلة ضحايا العدوان على قطاع غزة منذ 7 أكتوبر ارتفعت إلى 30 ألفا و410 شهداء و71 ألفا و700 جريح. وفي الضفة أفادت وزارة الصحة الفلسطينية باستشهاد فتى فلسطيني برصاص جيش الاحتلال قرب مخيم الجلزون شمالي مدينة رام الله، وزعم جيش الاحتلال أنه أطلق النار على الفتى بعد محاولته إلقاء زجاجة حارقة عند جدار مستوطنة بيت إيل المحاذية للمخيم. من جانبه أعلن نادي الأسير الفلسطيني أن قوات الاحتلال اعتقلت منذ مساء أمس السبت 12 فلسطينيا على الأقل من الضفة الغربية المحتلة. بينما أصيب، مساء السبت، المطلوب للاحتلال قيس السعدي، برصاص الأجهزة الأمنية للسلطة الفلسطينية خلال مطاردته ومحاولة اعتقاله بالقرب من حيّ الهدف بمحيط مخيم جنين. وفي السياق اعتقل جهاز المخابرات الفلسطينية في طولكرم، الأسير المحرر باسل عيد، بعد استدعائه للمقابلة، كما واعتقلت الأجهزة الأمنية في طولكرم الشاب قتادة بدوي من أمام منزله، وفي قلقيلية، اعتقلت الأجهزة الأمنية الأسير المحرر عمار حماد، بعد مداهمة مكان عمله.

 

 

أثار منع السلطات الكويتية إقامة فعالية تضامنية مع أهالي قطاع غزة في ساحة الإرادة بالعاصمة، السبت، انتقادات واسعة. وحضرت قوة أمنية لمنع المتجمهرين في ساحة الإرادة من أجل تنظيم وقفة تضامنية مع أهالي غزة الذين يعانون ويلات الحرب منذ العدوان الوحشي لكيان يهود قبل نحو خمسة أشهر. وقال ناشطون إن القرار الصادر عن وزير الداخلية بـ"منع إقامة التجمعات أو المسيرات إلا وفق القوانين المنظمة واللوائح الموضوعة"، يعد سابقة "لا تبشر بالخير".

 

استشهد 9 فلسطينيين، الأحد، وأصيب آخرون، بقصف لكيان يهود استهدف شاحنة مساعدات في دير البلح وسط قطاع غزة. وهذه ليست المرة الأولى التي يستهدف فيها جيش الاحتلال شاحنات المساعدات في غزة، حيث أطلقت قوات الاحتلال، الخميس، النار تجاه تجمع للفلسطينيين كانوا ينتظرون وصول شاحنات تحمل مساعدات في منطقة "دوار النابلسي" جنوب مدينة غزة، ما أدى لاستشهاد 118 فلسطينيا فيما عُرف بـ "مجزرة الطحين". من جانبه أكد تعليق صحفي للمكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين: أن كيان يهود المجرم يضيف إلى أصناف جرائمه كل يوم صنفا جديدا، فها هو يحول المساعدات إلى أهل غزة إلى "فخاخ للموت"، فيقصف الجوعى بمدفعيته وهم ينتظرون لقمة تسد الرمق لهم ولأطفالهم، وهو بهذه الوحشية لا يزيد إلا من التأكيد على أنه كيان مجرم بطبعه، لا يصلح معه إلا القلع والاستئصال. وأضاف التعليق: إن أهل غزة لا يقتلون بسيف واحد، فقد اجتمع عليهم مجرمون كثر، وهم كما يقتلون بيد كيان يهود وداعميه، فإنهم يقتلون كذلك بيد الحكام العملاء، الذين مارسوا الحصار الظالم، والسكوت الجبان، وأكثر من ذلك عندما مدوا للكيان طوق النجاة، وطرق الإمداد بالتجارة والطعام وكانوا له ظهيرا، بينما أهل غزة يفتك بهم الموت والجوع. واعتبر التعليق: إن مجزرة شارع الرشيد، كما المجازر التي قبلها، لتؤكد أن حاجة أهل غزة إنما هي في التحرك الحقيقي للقوى المسلحة والجيوش والطائرات، لتقطع يد العدو وتدق عنقه، لا لطائرات "استعراضية" و"إنزالات" منسقة مع العدو، تقذف الغذاء المغمس بالدم في مشهد مذل ومسرحيات سمجة واستهتار بالناس واستخفاف بالعقول. وختم التعليق بالقول: إن هؤلاء الحكام لا يقودون الأمة إلا إلى هلاكها في دينها ودنياها، وذلك إن لم تتخلص منهم عاجلا، وتعطي رايتها لقيادة لا تخشى إلا الله تعالى وتتقيه في المسلمين، خليفة وخلافة، تنصر الله والمسلمين وتقيم الدين وتحرك الجيوش، فتحرر الأقصى وفلسطين "وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ".

 

ذكرت وكالة الإعلام الروسية اليوم الأحد نقلا عن وزارة الدفاع أن منظومات الدفاع الجوي الروسية دمرت 38 طائرة مسيرة أطلقتها أوكرانيا فوق شبه جزيرة القرم، في حين تعطلت حركة المرور مؤقتا على الطريق بالقرب من ميناء فيودوسيا في شبه الجزيرة.

 

 

آخر تعديل علىالإثنين, 04 آذار/مارس 2024

وسائط

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع