الإثنين، 23 شوال 1443هـ| 2022/05/23م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية

حديث رمضان: الوفاء بعهد الله

  • نشر في ثقافي
  • قيم الموضوع
    (0 أصوات)
  • قراءة: 1633 مرات
﴿وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِن بَنِي آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ أَلَسْتَ بِرَبِّكُمْ قَالُواْ بَلَى شَهِدْنَا أَن تَقُولُواْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ﴾ [الأعراف: 172] قبل وجودنا على هذه الأرض، أخذ الله سبحانه وتعالى عهداً أو اتفاقاً من كلّ واحد منا على أنّه من نسل النبي آدم عليه السلام. وهو عهد قبله ووافق عليه كل واحد منا كبشر: أن ربّنا هو الله.
إقرأ المزيد...

نساء خلدهن التاريخ قال رسول الله ﷺ: «وَالْمَرْأَةُ رَاعِيَةٌ عَلَى بَيْتِ بَعْلِهَا وَوَلَدِهِ، وَهِيَ مَسْؤولَةٌ عَنْهُمْ».

  • نشر في ثقافي
  • قيم الموضوع
    (0 أصوات)
  • قراءة: 710 مرات
إن المرأة هي من المسؤولين الأوائل في المجتمع فهي شقيقة الرجل وهي الزوجة والأم، فهي أمّ تصنع أمّة وهي قاعدة البنيان إذا صلحت صلح المجتمع وإذا فسدت فسد المجتمع، وللمرأة دور عظيم وأهمية كبرى في تأسيس المجتمع الإسلامي، فهي الداعية التي توقظ النّساء من غفوتهنّ وتنبّه أبناءها من غفلتهم وتربيهم تربية صالحة وتنشئهم تنشئة إسلامية.
إقرأ المزيد...

أزيحوا أنظمتكم الجائرة عنا وسننعم بأفضل عيش

  • نشر في سياسي
  • قيم الموضوع
    (0 أصوات)
  • قراءة: 692 مرات
يقول الله تعالى في كتابه الكريم: ﴿إِنَّ الْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ وَالْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَالْقَانِتِينَ وَالْقَانِتَاتِ وَالصَّادِقِينَ وَالصَّادِقَاتِ وَالصَّابِرِينَ وَالصَّابِرَاتِ وَالْخَاشِعِينَ وَالْخَاشِعَاتِ وَالْمُتَصَدِّقِينَ وَالْمُتَصَدِّقَاتِ وَالصَّائِمِينَ وَالصَّائِمَاتِ وَالْحَافِظِينَ فُرُوجَهُمْ وَالْحَافِظَاتِ وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيراً وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً﴾ وقال تعالى: ﴿فَاسْتَجَابَ لَهُمْ رَبُّهُمْ أَنِّي لاَ أُضِيعُ عَمَلَ عَامِلٍ مِّنكُم مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى بَعْضُكُم مِّن بَعْضٍ﴾ وقال ﷺ: «إِنَّمَا النِّسَاءُ شَقَائِقُ الرِّجَالِ».
إقرأ المزيد...

واجبنا كمسلمين تجاه جراح أمـّتنا الدامية

  • نشر في سياسي
  • قيم الموضوع
    (0 أصوات)
  • قراءة: 684 مرات
أصبح واضحا جلياً حجم المآسي والكوارث التي يحياها المسلمون بسبب غياب دولة الخلافة التي تحمي بيضة الإسلام وتردّ كيد الأعادي عن المسلمين. فالحروب التي يشنّها الأعداء هي على كل الجبهات، وهي قد جعلت دم المسلم مستباحا فلا نصير له ولا مغيث.
إقرأ المزيد...

كيف نقدر كلام الله حق قدره

  • نشر في ثقافي
  • قيم الموضوع
    (0 أصوات)
  • قراءة: 690 مرات
تقدير كلام الله إنما هو من تقديس الله، وهو لا ينفصل عنه، فلا تستطيع أن تقول إنك تقدس الله لكن تفضل عليه كلام غيره. وكلام الله من عظيم؛ وصل إلينا عن طريق أعظم الملائكة وألقاه إلى أعظم رسل الله. فللكلام عن الملقي وهو الله، ولاستشعار تقدير كلام الله فلا بد من تجليات لصفاته. وأريد أن ألفت النظر إلى ثلاث صفات وهي: (أحكم الحاكمين، الغني، العليم)
إقرأ المزيد...

الوفاء بالعهد مع الله

  • نشر في سياسي
  • قيم الموضوع
    (1 تصويت)
  • قراءة: 906 مرات
شهر رمضان هو وقت تجديد عهدنا مع الله. العهد يعني الوعد القاطع مرفقا باليمين. يرتبط القسم (اليَمِين) ارتباطاً مباشراً بالإيمان (الإيمان - اليمين) ويدل على خُلُق المسلم. الإيمان نوع من العقود أيضا ويعني الوعد بالالتزام بالتوحيد بين العبد والخالق، ونبذ وساوس الشيطان والجهاد ضدها. إن العهد مع الله - مثل أي عهد آخر - لا يتم إلا بالإرادة الحرة، وكل وعد وعهد، سواء أكان مع الله أو مع البشر، يقتضي…
إقرأ المزيد...

إقامة شرع الله في الأرض عهد القيادة الحق الذي يتجدّد حتّى يتمّ اللّه وعده

  • نشر في سياسي
  • قيم الموضوع
    (0 أصوات)
  • قراءة: 697 مرات
سبحان الذي خلق الإنسان وصوّره، ونفخ فيه من روحه وبالعقل كرّمه. سبحانه الذي بعث رسوله رحمة للعالمين ليخرجهم من ظلمات الكفر إلى نور الإيمان. سبحانه الذي أنزل كتابه على نبيّه المصطفى ليكون نبراسا وسراجا ينير طريق النّاس أجمعين. سبحانه الذي قال: ﴿وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ * مَا أُرِيدُ مِنْهُم مِّن رِّزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَن يُطْعِمُونِ﴾. سبحانه الذي قال: ﴿قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ *…
إقرأ المزيد...

(وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ)

  • نشر في ثقافي
  • قيم الموضوع
    (1 تصويت)
  • قراءة: 485 مرات
ورد في الأثر عن سيدنا عمر رضي الله عنه: "إذا كان العمل مجهدة، فإن الفراغ مفسدة". وفي الوقت الذي يقبل علينا رمضان، شهر التقوى والتنافس في الأعمال الصالحة، فينبغي لنا التوقف مع قضية مهمة حتى يكون رمضان فعلاً شهر عمل وتقوى، والأهم شهر تغيير بنّاء يصاحب المسلم في باقي أيامه، يعوّده القرب من الله، ويبقيه بقلب منيب حاضر، لا أن يكون مجرد مسابقة يدخلها المرء لزيادة رصيد أعمال ظاهرة، تنتهي…
إقرأ المزيد...
الاشتراك في هذه خدمة RSS

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع